مجمــوعة الأقــدام الصناعيه الحديثــة

, مجمــوعة الأقــدام الصناعيه الحديثــة, ORTHO LIFE

ظهرت حديثاً أنواع جديدة من الأقدام الصناعية تحقق مطالب المبتورين ذوي النشاطات العالية كالرياضة وبالأخص رياضة العدو السريع , تدعى هذه الأنواع الجديدة بمجموعات القدم والكاحل المختزنة للطاقة وقد ادعى معظم منتجي هذه الأقدام بأنها تختزن الطاقة خلال النصف الأول من طور التلامس لتبذله مؤخراً خلال النصف الثاني من هذا الطور لتساعد في عملية دفع كتلة الجسم نحو الأمام حيث يكون الدفع الناتج عن الساق المبتورة ضعيفاً بسبب فقدان مجموعات من العضلات ومفصل الكاحل .

لم تثبت هذه الأقدام استطاعتها على اختزان الطاقة حيث رأى العلماء أن هذه الأنواع هي ذات استجابة ديناميكية وليست مختزنة للطاقة وذلك بسبب الخواص المرنة لبنية هذه الأقدام ومن أهم هذه الأقدام :

a)    قدم سياتل (Seattle Foot) :
تتألف هذه القدم من قلب مصنوع من مادة بلاستيكية ومغموس في المادة الرغوية التي تشكل القدم وتكون أشبه بالقدم الطبيعية من حيث الشكل , أشار مصممو هذا النوع بأن ذلك القلب المرن يعمل كنابض يختزن الطاقة في النصف الأول من طور التلامس ثم يستخدمها خلال النصف الثاني من طور التلامس في دفع الجسم البشري نحو الأمام .
على الرغم من أن هذا النوع من الأقدام ثقيل الوزن نسبياً إلا أنه قد لاقى قبولاً واسعاً من قبل المستخدمين ذوي الحيوية العالية بفضل خواصه الديناميكية التي تساعد في تقليد عمل القدم الطبيعية ويستخدم للمبتورين مما فوق الركبة AK وللمبتورين مما تحت الركبة BK .
Figure 3.25

b)    القدم المرنة  (Flex Foot) :
وهي من الأقدام ذات الاستجابة الديناميكية وتتألف من قطعة مسطحة مصنوعة من الكربون الغرافيتي وممتدة لتشمل القسم السفلي من الساق (أي القسم ما تحت الركبة من الساق) وقد ادعى مصممو هذه القدم أن القسم الغرافيتي له القدرة على اختزان الطاقة في القدم وفي القسم السفلي من الساق خلال النصف الأول من طور التلامس ومن ثم استخدام هذه الطاقة في النصف الثاني من طور التلامس .

تستخدم هذه القدم للمبتورين ذوي النشاطات الحيوية العالية ولكنها تحتاج إلى فترة زمنية قد تصل إلى أربعة أسابيع لصناعتها لأنها تصنع لكل شخص حسب قياساته كما تحتاج إلى قياس أو قياسين خلال فترة التصنيع , تستخدم هذه القدم حالياً للمبتورين مما تحت الركبة فقط حيث أن مرونتها العالية قد تسبب حالة عدم توازن لميكانيزم الركبة إذا ما استخدمت للمبتورين مما فوق الركبة .
Figure 3.26


c)    النموذج الكربوني الثاني (The Carbon Copy II) :
وهو من أنواع الأقدام ذات الاستجابة الديناميكية ويتألف من كاحل صلب ومن القسم الخلفي (قسم العقب) المصنوع من مادة نايلونية مقواة تسمى كيفلر (Kevlar) ومتصلة مع صفيحتين أماميتين تختزنان الطاقة تبعاً لنشاطات المستخدم عند الاستعمال , هذه القدم خفيفة الوزن بالمقارنة مع الأقدام التقليدية (Sach , Uniaxial) ويمكن استخدامها للمبتورين مما فوق ومما تحت الركبة .
Figure 3.27

d)    القدم الخازنة للطاقة (TR – STEN Foot) (Stord Energy) :
تتألف هذه القدم من قلب فيه تمفصلان وهذا ما يساعد في عملية الدوران فوق القدم , قدّم هذا النوع من الأقدام على أنه خازن للطاقة لكنه في الحقيقة غير قادر على هذه الخاصية وقد تكون الأنواع السابقة أفضل منه بكثير في هذه الناحية .
لا يمكن استخدام هذه القدم للمبتورين مما فوق الركبة لأن مرونتها العالية في مقدمة القدم قد تسبب عدم استقرار في ميكانيزم الركبة .
Figure 3.28

نستطيع أن نستخلص أن كل نوع من أنواع الأقدام السابقة له خواصه ويتمتع بميزات وعليه مساوئ وأنه في معظم الحالات نستطيع استخدام أي من هذه المجموعات فيما إذا استطعنا اختيار أجزائها بالشكل الصحيح وإذا تمكنا من إنجاز التسامت الأفضل لهذه الأقدام 

Categories : الأطراف الصناعية نصائح وإرشادات طبية عامة
لا يمكنك نسخ محتوى هذه الصفحة